منشقون عن نظام الأسد يقعون في مصيدة “التسوية” جنوبي الرقة.

by editor

#فرات_بوست / أخبار 

اعتقل نظام الأسد عدداً من المنشقين السابقين عن جيشه يوم أمس الأحد، وذلك فور وصولهم إلى مراكز ما أطلق عليه نظام الأسد “التسوية والمصالحات” في بلدة السبخة في ريف محافظة الرقة الجنوبي.

وقال مراسل فرات بوست في المنطقة: إن نظام الأسد اعتقل ظهر يوم أمس الأحد ثلاثة منشقين سابقين عن جيشه، بعد وصولهم إلى المحافظة بهدف “تسوية أوضاعهم” في مركز التسوية المخصص للبلدة.

وأضاف: إن فرع الأمن الجنائي التابع لنظام الأسد اقتحم مدرسة الباسل في بلدة السبخة وهي نقطة حولها في وقتٍ سابق لمركزٍ للتسوية، اقتحمها بحثاً عن هؤلاء المنشقين بعد ورود معلوماتٍ من مخبرين.

ليلقى القبض عليهم فور دخولهم المركز، بتهمة الهروب من الخدمة الإلزامية في جيش نظام الأسد حتى تاريخه، ومن ثمَّ نقلوا إلى سجنٍ أمني في البلدة تمهيداً لتحويلهم إلى حماه وتقديمهم لمحاكم عسكرية.

هذا وقد ألقت الأفرع الأمنية التابعة لنظام الأسد في وقتٍ سابق خلال الأشهر الماضية، ألقت القبض على عشرات العائدين إلى محافظة دير الزور وساقتهم لمراكز التجنيد والتعبئة والعسكرية في المحافظة.

يذكر أن نظام الأسد وبأمرٍ وتوجيه من جيش الاحتلال الروسي أعلن عن “تسويةٍ شاملة” وباشر العمل فيها بالمناطق الشرقية من سوريا في 25 نوفمبر من العام الفائت 2021، بحضور عددٍ من مسؤوليه.


0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy