قتلى وجرحى في هجوم استهدف نقطة عسكرية لميليشيا “القاطرجي” بريف دير الزور

by editor

تعرضت القاعدة الروسية في حقل التيم النفطي بريف دير الزور أمس الأحد لهجوم من قبل مجهولين كانوا يستقلون سيارتين مزودة بمضاد، واستهدف الهجوم تحديداً النقطة التابعة لميليشيات القاطرجي، المسؤولة عن حماية المنشآت النفطية في سورية.
وأسفرت العملية بحسب ما أفاد به مراسلنا، عن مقتل عنصرين وإصابة 10 بجروح خطيرة وأسعفوا جميعاً إلى مشفى دير الزور العسكري.
يشار إلى أن هذه النقطة الوحيدة التي بقيت في المنطقة، بعد أن استحوذت عليها قوات تابعة للفيلق الخامس، وتعتبر ميليشيا “لواء القاطرجي” نفسها صاحبة الملكية في حماية نفط ريف المحافظة.
وفي هذا الإطار وجه قادة من “القاطرجي” أصابع الاتهام إلى عناصر “الفيلق الخامس”، بهدف طردهم نهائياً من المنطقة النفطية، معتبرين أن الهجوم مدبر من قبل القوات الروسية لكي يثبتوا أن ميليشيا “القاطرجي” غير قادرة على حماية المنشآت النفطية، بعكس ما هو عليه الحال من القوات الروسية أو ميليشياتها مثل “الفيلق الخامس”، أو ممن توظفوا على نظام العقود.
يذكر أن القوات الروسية طرحت منذ فترة فرص عمل ضمن صفوفها وبرواتب جيدة، للعمل على حماية منشآت نفطية في عموم سورية، وهو ما آثار غضب قادة وعناصر ميليشيا “لواء قاطرجي” التي تعتبر نفسها المسؤول الأول عن النفط في البلاد.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy