المليشيات الإيرانية تجبر أهالي البوكمال بالخروج بمظاهرات بسبب ؟

by editor

أجبرت قوات النظام والميليشيات الإيرانية، أمس الأربعاء، الأهالي في مدينة البوكمال شرق دير الزور بالخروج في مظاهرة تنديدا بتواجد “قسد” والتحالف الدولي في المحافظة.

وبحسب مصادر خاصة لفرات بوست، فإن أفرع نظام الأسد الأمنية وميليشيات “الدفاع الوطني” و”الفوج 47″ الإيرانية أجبرت أصحاب المحلات التجارية في البوكمال على الإغلاق والمشاركة في المظاهرة.

وأشارت المصادر إلى أن عناصر في الحرس الثوري الإيراني أطلقت تهديدات بالعبور إلى مناطق “قسد” شرق الفرات واقتحامها بدءا من بلدة “الباغوز”.

وأردفت، أن سيارات عسكرية تقل عناصر من الحرس الثوري الإيراني تجولت في شوارع مدينة البوكمال وأطلقت النار بكثافة ووصلت جسر المدينة القريب من “الباغوز”.

وتأتي المظاهرة في البوكمال بعد خروج مظاهرات في بلدات ريف دير الزور الشرقي الخاضعة لسيطرة “قسد” للمطالبة بكشف عن قاتلي الشيخ “مطرش حمود الهفل” أحد مشايخ قبيلة “العكيدات”

وعلى إثرها، فرضت “قسد” حظر للتجوال في بلدات “الشحيل” و”الحوايج” و”ذبيان” شرق دير الزور حتى إشعار آخر

وكانت أمهلت قبيلة “العكيدات” في بيان لها نشرته، الثلاثاء، قوات التحالف الدولي و”قسد” مدة شهر كامل لتسليم لمهاجمي أعضاء القبيلة قبل عدة ايام في ريف دير الزور الشرقي.

وأطلق مسلحين مجهولين، الأحد، النار بالرشاشات المتوسطة على سيارة تقل عددا من وجهاء عشيرة العكيدات، عند مفرق الرغيب قرب بلدة الحوايج شرق دير الزور، ما أسفر عن مقتل مطرش حمود الهفل وإصابة إبراهيم خليل الهفل.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy