الفلاحون بدير الزور يرفضون بيع القمح لـ”قسد”.. ويبررون قرارهم بهذا السبب

by editor

بدأ الفلاحون في ريف دير الزور الخاضع لسيطرة “قسد” خلال الأيام الماضية عمليات حصاد القمح، لكن هذه المرة يعمدون إلى تخزينه في منازلهم، بعد اتخاذهم قرار عدم بيعه لـ”الإدارة الذاتية” التي تدير مناطقهم.
ووفق المعلومات التي حصل عليها مراسلنا، فإن سبب الامتناع عن بيعه، هو ما حصل معهم العام الماضي من جهة، وتلاعب “شركة مجتمع التطوير الزراعي” بتسعيرة القمح هذا العام كذلك من جهة أخرى، وعدم إصدارها اي تسعيرة.
وقال مراسلنا، إن الشركة عملت الموسم السابق على تسليم الفلاحين بالدولار في حال هبوط سعر الدولار، أو بالليرة في حال هبوطها كذلك، ما يؤكد على محاولتها الاحتيال على الفلاحين عند شراء القمح منهم، وهو ما تجهد على تكراره العام الحالي.
وفي مثل هذا الأيام من العام الماضي، تسلمت “الإدارة الذاتية” آلاف الأطنان،لكن هذا العام الفلاح يصر على عدم تسليم موسم القمح دون وضع تسعيرة محددة، سواء كانت عبر الدولار أو الليرة.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy