ميليشيات إيران تعدم رعاة أغنام مع ماشيتهم غرب الرقة

by editor

عثر الأهالي، صباح اليوم الجمعة، على جثتين تعود لمدنيين اثنين قتلوا على يد الميليشيات الإيرانية جنوب مدينة الطبقة غرب الرقة.

وقال مراسل فرات بوست، إن الميليشيات الإيرانية قتلت، أمس الخميس، كلا من “حسين المحمد الصلح” وابن “نوري حسين” في قرية “الغالي” جنوب الرقة الخاضعة لسيطرة قوات النظام.

وأوضح المراسل، أن الميليشيات الإيرانية أعدمت الشخصين ميدانيا أثناء عملهما في رغي الأغنام واقدمت على قتل 300 رأس من الغنم بالأسلحة الرشاشة وإلقاء القنابل اليدوية عليهم.

وسبق أن أعدم عناصر من الميليشيات المدعومة إيرانيا، الأحد الماضي، خمسة مدنيين من أهالي قرية “الطريف” بريف دير الزور الغربي أثناء بحثهم عن فطور الكمأ.

الجدير بالذكر، أن الميليشيات الإيرانية أقدمت على تصفية عشرات المدنيين والذي غالبيتهم من رعاة الأغنام، خلال الفترة الماضية، في مناطق تواجدها بريفي الرقة وحلب وذلك بهدف سرقة أغنامهم.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy