من جديد .. “وتد” ترفع أسعار المحروقات في إدلب

by admindiaa

أقدمت شركة “وتد” للمحروقات التابعة لفصيل هيئة تحرير الشام، اليوم الخميس، على رفع تسعيرة بيع المواد النفطية للمرة الخامسة على التوالي خلال شهرين على الرغم من تثبيت سعر بيعها بالليرة التركية.

وبحسب الشركة، فإن سعر لتر البنزين المستورد ارتفع بمقدار عشرة قروش تركية والمازوت المستورد عشرة قروش تركية والمازوت المكرر بدائيا عشرة أيضا فيما ارتفعت أسطوانة الغاز ثلاثة ليرات تركية عن تسعيرتها السابقة.

وذكرت الشركة أن سبب ارتفاع أسعار المحروقات المستوردة ناتجة عن ارتفاع سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الليرة التركية، حيث يجري استيراد المحروقات بالعملة التركية من الشركة المصدرة.

وخلال الشهرين الماضيين رفعت الشركة أسعار مواد المحروقات 5 مرات وكشفت عن ذلك خلال بيانات متفاوتة وبذلك ارتفعت الأسعار بنسبة كبيرة تفوق القدرة الشرائية المتدنية اساساً بين سكان محافظة إدلب.

في حين يؤكد ناشطون بأن الشركة تسعى لبيع المحروقات المخزنة لديها بالسعر المرتفع دون مراعاة الوضع المعيشي للسكان، وتثبت الأسعار، خلال فترة هبوط الدولار دون تخفيض الأسعار، ويأتي ذلك بسبب حصر الاستيراد والتوزيع من قبل شركة واحدة محتكرة تستحوذ عليها “تحرير الشام”.

وكانت اسّست “هيئة تحرير الشام” في محافظة إدلب شمال غرب سوريا شركة “وتد” للمحروقات منذ عدة سنوات، وحصرت عمليات بيع ونقل واستيراد المحروقات في المناطق المحررة عبر الشركة التي تسيطر عليها وتديرها شخصيات قيادية في “تحرير الشام”.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy