مناطق سيطرة “قسد” تشهد ولادة جديدة لتنظيم الدولة.. ما دور “أشبال الخلافة”؟

by editor

قالت مصادر خاصة ل”فرات بوست”، إن “تنظيم الدولة” استطاع تجنيد عدد كبير من الأطفال في صفوفه بمناطق سيطرة “قسد” بريف دير الزور خلال العاميين الماضيين.

المصادر ذكرت، أن النسبة الأكبر التي استطاع التنظيم تجنيدها، كانت في قريتي ذيبان والحوايج بريف دير الزور الشرقي، وتتراوح أعمارهم ما بين 10 إلى 15 عاماً، غالبيتهم يتولى عمليات الرصد وجمع المعلومات لصالح الخلايا، من أجل تنفيذ العمليات الأمنية لاحقاً.

كما شاهد الأهالي في أوقات سابقة، فتية لا تتجاوز أعمارهم 14 عاماً، وهم ينفذون عمليات اغتيال بحق مدنيين وعناصر من “قسد”، مرددين عبارات مناصرة ل”تنظيم الدولة”.

في ذات السياق نوهت المصادر، إلى أن غالبية الأطفال الذين تم تجنيدهم عبر أقارب لهم، كانوا عناصر سابقين في في صفوف “تنظيم الدولة”.

يذكر أن التنظيم عمّدَ إلى زرع فكره المتطرف في صفوف الأطفال منذ سيطرته على مساحات واسعة في كل من سورية و العراق عام 2014، وشكل جيشاً من الأطفال أطلق عليهم لقب: “أشبال الخلافة”.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy