مظاهرة شرق درعا تهتف ضد النظام وتتضامن مع “كناكر” غرب دمشق

by editor

خرجت مظاهرة لأهالي مدينة “الحراك” شرق درعا، اليوم الجمعة، للمطالبة بإسقاط نظام الأسد والتضامن مع بلدة “كناكر” بريف دمشق الغربي.

وقالت مصادر محلية إن العشرات من أهالي مدينة الحراك بريف درعا خرجوا بمظاهرة بعد صلاة الجمعة للتأكيد على الاستمرار في مبادئ الثورة السورية.

وأضافت المصادر أن المشاركين في المظاهرة عبروا عن تضامنهم مع أهالي بلدة “كناكر” غرب دمشق والتي تشهد مؤخرا توترات أمنية على خلفية اعتقال قوات النظام ثلاثة سيدات وطفلة.

وفي سياق متصل، نظم العشرات من أهالي منطقة “درعا البلد” وقفة احتجاجية أمام مسجد “غسان أبازيد” للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين القابعين في سجون قوات النظام.

وكانت انتشرت كتابات جداريّة في بلدة اليادودة بريف درعا الغربي، مساء أمس الخميس، تتضامن مع أهالي بلدة كناكر بريف دمشق الغربي

وكان أحرق مجموعة من الشبان في بلدة “كناكر” بريف دمشق، مساء أمس الاثنين 21 أيلول، صورة رأس النظام السوري “بشار الأسد” خلال مظاهرة احتجاجية.

وجاءت المظاهرة على خلفية اعتقال الأجهزة الأمنية في النظام السوري ثلاثة سيدات من البلدة لأسباب مجهولة حتى اللحظة.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy