“قسد” تحاول اغتيال رئيس مجلس دير الزور المدني وتقتل أحد مرافقيه

by editor

كشفت مصادر خاصة لفرات بوست، عن محاولة مجموعة في صفوف “قسد” اغتيال رئيس مجلس دير الزور المدني “غسان يوسف” في منطقة “الكرامة” بريف الرقة.

وبحسب المصادر، فإن حواجز للشرطة العسكرية في “قسد” أطلقت الرصاص بشكل مباشر، أمس السبت، على سيارة يستقلها رئيس مجلس دير الزور المدني “غسان يوسف” في منطقة الكرامة بريف الرقة.

وأدى الاستهداف إلى مقتل أحد مرافقيه “وسيم المرعي الحسن” دون إصابة “غسان اليوسف” بأية جروح، وفقا للمصادر.

بدورها أصدرت “قوات الأسايش” في “قسد” بياناً، مفاده أن الشرطة العسكرية أطلقت الرصاص على موكب رئيس مجلس دير الزور المدني لعدم تمهله أثناء مروره من حاجز لهم.

وأضاف أن الاستهداف أدى إلى مقتل أحد سائقي السيارات وإصابة ثلاثة أشخاص آخرين بجروح، مشيرا إلى أن لاحقا تبين أن السيارات تتبع للرئاسة المشتركة لمجلس دير الزور المدني.

وأكد البيان أن قيادة الأمن الداخلي في الرقة باشرت بفتح تحقيق موسع بالحادثة بعد القاء القبض على عناصر الحاجز.

واتهم ناشطون من أبناء المنطقة الشرقية من سوريا بتعمد “قسد” اغتيال “غسان اليوسف”، مؤكدين أن جميع الحواجز لديها علم بمرور موكبه وأن البيان وضع حجة “غير مقنعة”.

وأكد النشطاء أن “قسد” تعمل خلال الفترة الماضية على تنفيذ عشرات الاغتيالات بحق المكون العربي بهدف سيطرة قيادة “قنديل” على مفاصل الحكم فيها.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy