شملت إعادة فتح بعض أحياء البوكمال.. “فاطميون” تتخذ مجموعة من القرارات

by editor

بأمر من حج عسكر المسؤول الأمني والعسكري في منطقة البوكمال، أجرت ميليشيا “لواء فاطميون” الأفغاني التابع لـ”الحرس الإيراني” تغييرات عدة في مواقعها في مدينة البوكمال، واتخذت مجموعة من القرارات.
وشملت التعديلات والقرارات الجديدة، افتتاح بعض الأحياء والسماح بعود المدنيين إليها، بعد اتخاذها في وقت سابق مربعات أمنية مغلقة لها ولعناصرها، ومستودعات لأسلحتها.
وأبرز هذه الأحياء حيي الجمعيات وشارع المعري، حيث سمحت بعودة بعض الأهالي في أطراف حي الجمعيات وأطراف شارع المعري، كما أزالت أحد حواجزها وأخلت بعض المقرات ضمن المربع الأمني، مع الإبقاء على مدرستي المعري والشريعة تحت سيطرتها.
وفي هذا السياق، نقلت الميليشيا 5 مقرات إلى حي الكتف والسكرية، حيث تسيطر على مقاصف ومنازل وبساتين على شاطئ نهر الفرات.
يشار إلى أن “فاطميون” اتخذت كذلك من ضفة نهر الفرات مكاناًَ لأحد مربعاتها الأمني،ونقطة للمراقبة، وضمت كذلك مستودعات للأسلحة والذخائر القادمة من العراق عبر معابر غير شرعية تشرف عليها ميليشيات “حزب الله” العراقي.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy