قتلى وجرحى بين فصائل “الجيش الوطني” في ريف الحسكة بنزاعٍ عشائري

by editor

*فرات بوست/ أخبار ومتابعات 

اندلعت اشتباكات صباح اليوم الأربعاء، بين مجموعات من فصائل “الجيش الوطني” في مدينة راس العين في ريف الحسكة شمالي شرقي سوريا، انتهت بتدخل الجيش التركي.

وأفادت مصادر أن الاشتباكات اندلعت على خلفية مقتل عنصرٍ في “الجيش الوطني” ينحدر من محافظة دير الزور ينتمي لقبيلة العگيدات، قُتِل يوم أمس على يد مجموعة من فصيل فرقة الحمزة “الحمزات” ينحدر أفرادها من قبيلة الموالي في ريف حمص.

وأوضحت المصادر أن الاشتباكات أسفرت حتى اللحظة عن مقتل ثلاثة أشخاصٍ وأسر العشرات من أبناء قبيلة الموالي من الفصائل على يد مقاتلين آخرين ينتمون لقبيلة العكيدات.

كما بدأت مجموعات غالبية عناصرها من قبيلة العگيدات  باستنفارٍ عام في منطقة “غصن الزيتون” في جرابلس  وريف حلب، ونصبوا حواجز عسكرية  في المنطقة التي تشهد تواجداً مكثفاً لأبناء قبيلة الموالي.

وأضافت المصادر ،أن قبيلة الموالي أسرت عدة أشخاص مدنيين من قبيلة العگيدات في راس العين في محاولةٍ للرد.

في حين دخلت مدرعاتٌ للجيش التركي دخلت إلى مركز مدينة راس العين لفض الاشتباك بين الطرفين.

وتتكرر الاشتباكات بين فصائل منضوية تحت راية “الجيش الوطني السوري” المدعوم من تركيا في أرجاء متفرقة من الشمال السوري.


0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy