مدنيون يعتصمون أمام مقر حزب البعث بريف السويداء .. ما مطالبهم؟

by editor

اعتصم عدد من المدنيين، عصر اليوم الثلاثاء، أمام مبنى شعبة حزب البعث في ريف السويداء الشمالي، للمطالبة بإطلاق سراح أحد نشطاء المدينة الذي اعتقلته استخبارات النظام صباح اليوم.

وقالت مصادر لفرات بوست، أن عدد من المدنيين اعتصموا أمام مبنى “حزب البعث” في مدينة “شهبا” شمال السويداء للمطالبة بإطلاق سراح الناشط “رائد الخطيب”.

وكانت اعتقلت قوات النظام الناشط الإعلامي “رامي الخطيب” عقب المظاهرات في محافظة السويداء التي نادت بإسقاط النظام ونددت بالواقع المعيشي.

و”الخطيب” يبلغ من العمر 32 عاما وهو من مواليد مدينة السويداء، وهو من الناشطين السلمين ومن المنظمين للمظاهرات المستمرة في السويداء حتى اليوم.

ويشهد الوضع الاقتصادي تدهورا بشكل كبير في سوريا، مع انهيار الليرة وانخفاض قيمتها لمستويات متدنية جدا، مما ساهم في زيادة السلع الغذائية الأساسية وعجز حكومة نظام الأسد على دعم الليرة السورية.

تجدر الإشارة إلى أن مدينة السويداء تشهد منذ 3 أيام مظاهرات شعبية، احتجاجاً على تدني المستوى المعيشي وتدهور الوضع الاقتصادي، وتؤكد على أن بشار الأسد هو المسؤول الأول عن ما آلت إليه أمور البلاد وتطالب برحيله إلى جانب روسيا وإيران.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy