قسد تبدأ هجومها النهائي على آخر معاقل تنظيم “الدولة” شرق الفرات

by Euphratespost


بدأت مليشيا “قسد” بما وصفته الهجوم النهائي على آخر جيب لتنظيم “الدولة” في ريف ديرالزور مطلقة عملية عسكرية مدعومة من قبل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية.

مصادر ميدانية من المنطقة أكدت لـ”فرات بوست ” أن عدد مقاتلي التنظيم الباقين في المنطقة لا يتجاوز 500 مقاتل، من بينهم عناصر مصرين على استمرار المواجهات مع ميليشيا “قسد ” والتحالف الدولي ، مع رفضهم للمفاوضات الجارية بخصوص نقلهم لمنطقة البادية.

وفي وقت سابق سلم عدد من مقاتلي التنظيم أنفسهم لعناصر ميليشيا “قسد” ، مع استمرار تدفق المدنيين من مناطق سيطرة تنظيم الدولة باتجاه مناطق سيطرة قسد، مع تجاوز عدد النازحين في مخيم الهول في الوقت الحالي 38 ألفا.

وأعدم تنظيم “الدولة “في وقت سابق عنصرين تابعين لـ” قسد” كان قد اسرهم في وقت سابق خلال المعارك الدائرة بريف دير الزور الشرقي وهما : “عمر سليمان الأحمد” من حي النشوة في مدينة الحسكة والآخر عبد الحميد غريب طبخان من قرية ماشخ التابعة لمدينة البصيرة بريف دير الزور.

وكانت قسد أعلنت عن انطلاق المعركة الأخيرة ضد التنظيم مساء يوم أمس السبت، بعد مفاوضات مع مقاتلي تنظيم “الدولة” حول استسلامهم أو نقلهم باتجاه مناطق البادية السورية ، حيث أشارت مصادر لـ”فرات بوست أن العديد من مقاتلي التنظيم تمكنوا من الفرار نحو البادية السورية.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy