في مناطق سيطرة داعش “الحصار” قادم، والمدنيون بانتظار الأسوء ؟!

by Euphratespost

خاص فرات بوست _ مع اشتداد المعارك في مدينة “الباب” في “ريف حلب الشرقي” ، سجلت بورصة الأسعار ارتفاعاً كبيراً في حركة البيع والشراء للمواد الغذائية بمناطق سيطرة تنظيم داعش في محافظة “الرقة ودير الزور” .!
مناطق “التنظيم”يبدو إنها موعودة بحصار كبير بات يطرق الأبواب بعد التقدم الملحوظ لقوات “درع الفرات” المدعومة “تركياً”من جهة الغرب بالنسبة لمحافظة “الرقة” ومن الشمال “قوات سوريا الديمقراطية” ومن الشرق تبدو معركة “الموصل” في ساعاتها الأخير ولو على المستوى الاقتصادي، أما الجهة الجنوبية وبعد سيطرة التنظيم على “مدينة تدمر” مؤخراً، فإن الطرقات شبه مقطوعة للبضائع وغيرها.
الأسعار بمناطق سيطرة التنظيم فرضت نفسها بقوة مع تحكم عدد محدود من التجار بوفرة المواد! وهنا قائمة بأسعار بعض المواد في أسواق “الميادين” و”البوكمال”و”الريف الغربي جزيرة”:
•البيض الطبق الواحد 1700 ليرة سورية
•1كغ لحم دجاج 1200 ليرة.
•1كغ سكر 500 ليرة.
•1كغ دبس بندورة 900 ليرة.
•3 ليتر زيت 3000 ليرة.
•كيس طحين 50كغ 13000 ألف ليرة.
‎•رغيف الخبز الواحد 50 ليرة سوريا
يذكر أن المدنيون في مناطق سيطرة التنظيم يعانون من الفقر الشديد بسبب تقطع سبل الحياة وشبه توقفها بمجالات العمل التي انحسرت بشكل كبير بقطاع النفط الذي بات مصدر رزق للكثيرين ولكنه بالكاد يسد الرمق من الجوع !
كما تشير التقديرات الأولية لنسبة البطالة في مناطق سيطرة التنظيم على مايزيد عن 85% ، عداك عن هجرة حوالي 60% من السكان إلى خارج المناطق التنظيم هرباً من الموت بتهمة “الكفر والردة” أو بسبب القصف اليومي الذي تشهده عموم مناطق سيطرة التنظيم.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy