داعش يحكم سيطرته النارية على طريق مطار ديرالزور العسكري

by Euphratespost

خاص_فرات_بوست: مازالت المعارك مستمرة بين تنظيم داعش وقوات النظام بمعظم جبهات مدينة ديرالزور منذ صباح السبت 14.1.2017 حيث شن التنظيم هجوماً موسعاً على قوات النظام والمليشيات التابعة له في عدة جبهات، وتمكن من السيطرة على عدة نقاط في محيط المطار العسكري، وقُتل العشرات من عناصر التنظيم وقوات النظام والمليشيات التابعة له خلال الاشتباكات .
من جانب آخر قام عدد من عناصر حماية الرحبة المقابلة لكتيبة التأمين بالقرب من مطار دير الزور العسكري بتسليم أنفسهم وأسلحتهم وكمائنهم لتنظيم داعش بعد إنسحاب عناصر الدفاع الوطني من الكمائن المتقدمة للرحبة،
وقد علمت (فرات بوست) أن عناصر الرحبة معظمهم من المساجين الذين جلبهم النظام من سجن عدرا ليقاتلوا مرغمين في صفوفه في جبهات ديرالزور.

توقفت المعارك عصر السبت ليعود التنظيم ويشن هجوم أقوى ومركز على كافة الجبهات ويتمكن من السيطرة بشكل تام على مباني سكن الجاهزية ( سكن الضباط ) على طريق ديرالزور دمشق مقابل فرع المرور وشركة الموارد المائية وبهذا التقدم يكون التنظيم قد أحكم سيطرته النارية على طريق المطار العسكري بعد سيطرته التامة على الرحبة، والطريق مؤلف من شطرين: الأول على يمين الرحبة والثاني على يسار المقابر التي إستطاعت قوات النظام استعادتها .
وبعذه السيطرة بقي لدى النظام طريق وحيد بإتجاه المطار وهو الذي يمر عبر السكن الجامعي ومنها لحاجز الجوية ومنه لمساكن المطار وهو يعمل بصعوبة لإنكشافه ببعض الأماكن لنيران تنظيم.

من جانب آخر وحتى ساعة اعداد هذا التقرير يواصل تنظيم داعش هجومه على قوات النظام في تلة البروك وأطراف جمعية الرواد من جهة البغيلية ،وقد إستقدم التنظيم العديد من الآليات والعتاد الثقيل إلى قرى الريف الغربي المقابلة لمناطق سيطرة النظام ( الجورة ، القصور )، حيث يقوم بإستهداف االأحياء المحاصرة بقذائف الهاون المدفيعة والدبابات منذ صباح السبت موقعاً العديد من الجرحى وثلاثة شهداء مدنيين.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy