قوات النظام والميليشيات التابعة لها تنسحب من مناطق تقدمها في منطقة المقابر

by Euphratespost

خاص فرات بوست _ إنسحبت قوات النظام والميليشيات التابعة لها من مناطق تقدمها في منطقة المقابر وتراجعت لمابعد مرآب البلدية وسيطر عناصر تنظيم داعش  على (تلة خنيزير) وهي التلة المطلة على سوق الجمعة وكراج البولمان وجامع المفتي.
وقد ذكر مراسل فرات بوست بأن قوات النظام تكبدت خسائرة كبيرة بالعناصر خلال الثلاثة أيام الأخيرة ،فقد قتل حوالي 27 عنصر من (فرع الأمن الجوي والعسكري والحرس الجمهوري)حيث تعمل هذه القوات حصراً في منطقة المقابر لعدم ثقة قوات النظام بعناصر الدفاع الوطني.
من جانب آخر بثت وسائل إعلام النظام يوم أمس تقريراً مصوراً يظهر فيه (رئيس فرع المخابرات الجوية منذر غنام وقائد قوات الحرس الجمهوري عصام زهر الدين)، وهم يقودان المعارك في منطقة المقابر من عند التلة الخلفية لجامع خديجة الكبرى القريب من دوار الدلة. وقد ذكر عصام زهر الدين: بأن المعركة صعبة والمنطقة (المقابر) التي سيطر عليها تنظيم #داعش تعد منطقة جغرافية صعبة جداً وهو مايعد اعتراف منه بحجم الخسارة لهذه المنطقة الاستراتيجية التي قطعت كافة الطرق بين مطار ديرالزور العسكري وأحياء الجورة والقصورح حيث تتمركز قوات النظام

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy