ماتسمى “الحسبة النسائية” في ديرالزور تبدأ العمل بالقاطع الجنوبي

by Euphratespost

خاص-فرات بوست تتعرض النساء في مدينة ديرالزور الخاضعة لسيطرة تنظيم داعش شرق سورية الى الكثير من المضايقات من قبل عناصر التنظيم وخاصة جهاز “الحسبة” حيث يعتبر أحد الاجهزة الأمنية التي يرتكز عليها التنظيم في فرض سيطرته وترهيب المدنيين في المنطقة.
كما أن هنالك الكثير من الانتهاكات التي حصلت من قبل “الحسبة” على ( عينك ياتاجر ) بحق المدنيين.
أحد الناشطين في ديرالزور روى (لفرات بوست) :بإنه شاهد عناصر “الحسبة” يقومون بجلد “فتاة” كانت مع والدتها بسوق بمدينة “صبيخان” لمجرد أنها كانت تظهر عيونها من خلال النقاب، وبأن هنالك الكثير من الاعتداءات من قبل عناصر الحسبة على النساء بالأسواق بدون أي رادع أخلاقي يلجم سلطة هؤلاء المتسلطون .!
وفي نفس السياق ذاته بدأ تنظيم داعش منذ مطلع الشهر الحالي بإنشاء “حسبة نسائية” في القاطع الجنوبي الذي يضم الريف الشرقي من قرية “القورية الى الدوير شامية مروراً بالشعيطات جزيرة “وقد بدأت هذه الحسبة عملها في المنطقة مستخدمة باص كبير يضم ثمانية عناصر من النساء ويقودهم عنصر “مغربي” الجنسية بالاضافة الى “زوجة أبوعمير المغربي” وهي تتولى منصب أميرة “الحسبة النسائية”.
وقد قامت “الحسبة النسائية” بمداهمات للأسواق وصالات الانترنت النسائية إضافة إلى اعتقال كل أمراة تخالف اللباس الشرعي المفروض عليهن من قبل التنظيم .
مدينة “صبيخان” شهدت عدة اعتقالات للنساء بحجة إظهار عيونهن من النقاب المفروض، كم وصلت الغرامة المالية الى (6000) ليرة وتعتبر هي الغرامة للمخالفة لأول مرة فقط.
هذا وتستمرالانتهاكات بحق النساء في ديرالزور من قبل الأجهزة الأمنية التابعة لتنظيم داعش دون أي رادع لها معتبرة بأنها تقوم بفرض الشريعة الإسلامية والسنة النبوية.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy