حظر تجوال في قرى جنوب إدلب عقب مفخخة استهدفت النقطة التركية

by editor

أقدم مجهولون، مساء أمس الجمعة، على مهاجمة نقطة عسكرية للقوات التركية في ريف إدلب الجنوبي موقعين جرحى في صفوفهم.

وقالت مصادر خاصة لفرات بوست إن القوات التركية في قرية “سلة الزهور” غرب إدلب دمرت سيارة مفخخة بعد استهدافها وتفجيرها قبل وصولها في محيط النقطة العسكرية مما أدى إلى إصابة جنود أتراك بجروح وآخرين من فصيل “فيلق الشام” الذين يعملون كحراس للنقطة.

وأضافت المصادر أن بعد تفجير السيارة المفخخة وقعت اشتباكات بين مجهولين والقوات التركية مما أدى إلى إصابة مدنيين اثنين أثناء مرورهم من موقع إطلاق النار.

وأشارت المصادر أن الهجوم على النقطة التركية تزامن مع هجوم من قبل مجهولين استهدف مقر “فيلق الشام” التابع لـ “الجبهة الوطنية” في قرية دير سنبل في جبل الزاوية، ودارت اشتباكات أسفرت عن سقوط جرحى من عناصر “فيلق الشام”.

ولا يوجد حصيلة نهائية لعدد الجرحى من الجيش التركي وفصائل المعارضة حتى الآن، حيث دخلت طائرات مروحية تركية الأجواء السورية يُرجح أنها لنقل الجرحى بالإضافة لدخول طائرات من نوع بيرقدار التركية إلى منطقة التفجير والاشتباك لرصد أي تحركات.

ووصلت تعزيزات عسكرية تركية إلى منطقة “سلة الزهور” غرب إدلب بعد الهجوم، تتضمن عربات مصفحة وعشرات الجنود.

وعممت مراصد ميدانية وأخرى عسكرية، مساء أمس، على عدم تجول المدنيين على الطريق الدولي حلب – اللاذقية M4 أو بالقرب من النقاط التركية الواقعة على أطراف الطريق.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy