تركيا وروسيا تتوصلا لمقترح هدنة شاملة في سوريا

by Euphratespost

فرات بوست
توصلت كل من روسيا وتركيا على إتفاق يقضي بوقف شامل لكافة الأعمال القتالية سيعرض لاحقا على أطراف النزاع في سوريا ويستثني بذلك التنظيمات الأرهابية والمقصودة بـ ” تنظيم الدولة “داعش” وجبهة فتح الشام “النصرة” سابقا.
وقالت وكالة الأناضول التركية نقلا عن مصادر موثوقة، إن تركيا وروسيا اتفقتا على مقترح لتوسيع نطاق وقف إطلاق النار وإجلاء السكان في مدينة حلب ليشمل عموم الأراضي السورية، وسيتم عرضه على أطراف الأزمة في سوريا.
وأضافت المصادر إن المقترح المذكور يهدف لتطبيق وقف إطلاق النار في جميع مناطق الاشتباكات بين النظام السوري والتنظيمات الأجنبية الإرهابية الموالية له من جهة والمعارضة من جهة أخرى.
وبحسب المصادر ذاتها، فإن أنقرة وموسكو ستبذلان جهودًا حثيثة لإدخال وقف إطلاق النار بين الأطراف المتنازعة حيّز التنفيذ اعتبارًا من الليلة القادمة، بحيث يستثني التنظيمات الإرهابية.
وفي حال نجاح وقف إطلاق النار، ستنطلق مفاوضات سياسية بين النظام السوري والمعارضة في “أستانة” عاصمة كازاخستان برعاية روسية تركية.
وفي الصدد قال وزير الخارجية التركي ، مولود تشاويش أوغلو ، أن هناك اتفاقان جاهزان بشأن سوريا أحدهما يتعلق بالحل السياسي والثاني بوقف إطلاق النار وبالإمكان تنفيذهما في أي وقت، مؤكداً على أن الانتقال السياسي في سوريا بوجود الأسد مستحيل ولن تقبله المعارضة السورية، وفق قوله.
و أكد الوزير التركي أن بلاده لم تغير موقفها بشأن سوريا مشدداً على أن الحل الأمثل هو الحل السياسي، لافتا إلى أن الرغبة حاليا تطبيق وقف اطلاق شامل وانتقالاً سياسيا.
وبيّن أوغلو أن الفصيل الكردي الانفصالي PYD الجناح العسكري لحزب الـ PKK في سوريا، لن يشارك في مفاوضات الحل السياسي بسوريا التي ستعقد في الأستانة، والتي تعتبر المرحلة القادمة بعد نجاح وقف اطلاق النار.
وتهدف تركيا وروسيا، من خلال ضمانهما للعملية، إلى المساهمة في المفاوضات ضمن عملية الانتقال السياسي، التي ينص عليها قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy