الميليشيات الإيرانية تفقد الثقة بعناصرها المحليين

by editor

أفادت مصادر خاصة ل”فرات بوست” أن قادة الميليشيات الإيرانية في مدينة الميادين، سلمت مؤخراً المقرات والنقاط الرئيسية في المدينة إلى ميليشيا فاطميون، وسحبت عناصر ميليشيات لواء أبو الفضل العباس و زينبيون، كون معظم منتسبي هذه الميليشيات من العناصر المحليين .

وقالت المصادر إن الميليشيات الإيرانية سحبت جميع عناصر لواء أبو الفضل العباس وزينبيون من أماكن تمركزهم في المزارع التي تقع جنوب غرب قلعة الرحبة في بادية الميادين، وقامت بتسليم تلك المقرات إلى لواء فاطميون.

في ذات السياق، نقلت الميليشيات الإيرانية، غالبية العناصر الذين جرى سحبهم من المقرات إلى جبهات القتال في البادية التي تشهد هجمات متكررة بين الحين والآخر من قبل عناصر “تنظيم الدولة”.

من جانب آخر هناك عدد كبير من أبناء محافظة دير الزور منتسب لصفوف هذه الميليشيات ويقومون بدفع رواتبهم إلى قادة الميليشيات مقابل عدم الالتحاق أو الدوام، بهدف التخلص من الخدمة الإلزامية في صفوف قوات نظام الأسد.

يذكر أن الميليشيات الإيرانية تستولي على أحياء بالكامل داخل مدينة الميادين وتمنع سكان هذه الأحياء من العودة إلى منازلهم بحجة أنها مقرات أمنية.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy