إسبانيا: سجن امرأتين أعيدتا من سوريا برفقة 13 طفلاً

by editor2
*فرات بوست: أخبار ومتابعات 

أمر قاضٍ إسباني يوم الأربعاء بالسجن دون كفالة لامرأتين أعيدتا من سوريا للاشتباه في تورطهما مع “تنظيم الدولة“.

وقال القاضي في بيان صادر عن المحكمة الوطنية إنه يجب احتجازهما لأنهما يعتبران خطراً وبسبب صلاتهما المزعومة منذ فترة طويلة بتنظيم الدولة. وتخضع المرأتان للتحقيق في جريمة الانتماء إلى منظمة إرهابية.

وتعتبر المحكمة النساء جزءاً مما يسمى بـ”لواء الأندلس” المتمركز في “مدريد” والذي قام بتلقين الأفراد وساعدهم على السفر إلى سوريا والعراق حيث قاتلوا في صفوف تنظيم الدولة. ثم انتقلت المرأتان وزوجاهما إلى العراق في عام 2014.

وتم نقل النساء و13 طفلاً، بينهم أطفالهن وآخرون تحت رعاية أحدهم، جواً إلى إسبانيا من سوريا يوم الثلاثاء. لقد أمضوا سنوات في مخيم للاجئين يضم العديد من زوجات وأطفال مقاتلي تنظيم الدولة.

  • وقالت وزارة الخارجية الإسبانية إن الخدمات الاجتماعية استقبلت الأطفال.

ولم تؤكد الوزارة تلك التفاصيل لكنها قالت إن الشرطة التقت بالسيدات عند وصولهن إلى قاعدة “توريخون” الجوية خارج مدريد. وقالت إن السيدتين ستمثلان أمام قاضي المحكمة الوطنية الذي “سيشرع في النظر بوضعهما القضائي”.


 

 

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy