هجمات بصواريخ وطائرات بدون طيار تستهدف القوات الأمريكية في العراق وسوريا

by Editor

*فرات بوست | أخبار ومتابعات

قال مسؤولون أمس إن دبلوماسيين وقوات أمريكية في العراق وسوريا استهدفوا في ثلاثة هجمات بالصواريخ والطائرات بدون طيار خلال ال 24 ساعة الماضية، بما في ذلك 14 صاروخاً على الأقل أصابت قاعدة جوية عراقية تستضيف القوات الأمريكية، مما أسفر عن إصابة اثنين من أفراد القوات الأمريكية، وفقاً لرويترز.

وفي حين لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجمات، يعتقد المحللون أنها كانت جزءاً من حملة شنتها الميليشيات المدعومة من إيران.

تعهدت جماعات الميليشيات العراقية الموالية لإيران بالرد بعد أن أسفرت الضربات الأمريكية على الحدود العراقية السورية عن مقتل أربعة من أعضائها الشهر الماضي.

وقال المتحدث باسم التحالف الكولونيل واين ماروتو إن شخصين اصيبا بجروح طفيفة في الهجوم الصاروخي على قاعدة عين الأسد الجوية في غرب العراق. وسقطت الصواريخ على القاعدة ومحيطها. وقال في وقت سابق إن ثلاثة أشخاص أصيبوا بجراح .

وقال مسؤولون أميركيون طلبوا عدم الكشف عن هويتهم إن الأشخاص المصابين هما من أفراد القوات الاميركية. وأضاف أحد المسؤولين أن أحدهما أصيب بارتجاج فى المخ والآخر بجروح طفيفة.

قالت مصادر أمنية عراقية لرويترز إن صاروخين أطلقا على السفارة الأمريكية في المنطقة الخضراء ببغداد في وقت مبكر اليوم.

وقال أحد المصادر، وهو مسؤول أمني يقع مكتبه داخل المنطقة الخضراء، إن منظومة الصواريخ المضادة للصواريخ التابعة للسفارة حولت مسار أحد الصواريخ. وقال مسؤولون أمنيون إن الصاروخ الثاني سقط بالقرب من محيط المنطقة.

وقالت المصادر إن صفارات الإنذار انطلقت من مجمع السفارة داخل المنطقة التي تضم مباني حكومية وبعثات أجنبية.

“صورة لآليات عسكرية تابعة للميليشيات العراقية المدعومة من إيران”


وفي سوريا، قالت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) المدعومة من الولايات المتحدة إنه لم يلحق أي ضرر بهجوم بطائرة بدون طيار على حقل العمر النفطي في شرق سوريا على الحدود مع العراق حيث تعرضت القوات الأمريكية لإطلاق صواريخ لكنها نجت من الإصابة في 28 يونيو/حزيران.

وقال البنتاغون إنه تم اسقاط طائرة بدون طيار في شرق سوريا، حيث لم يصب أي جندي أميركي بجروح ولم تقع أي أضرار.

وقال مسؤولون في الجيش العراقي إن وتيرة الهجمات الأخيرة ضد القواعد التي تستضيف القوات الأمريكية بالصواريخ والطائرات بدون طيار المحملة بالمتفجرات لم يسبق لها مثيل.

وقالت مصادر عسكرية عراقية إن قاذفة صواريخ ثابتة على ظهر شاحنة استخدمت في هجوم أمس وعثر عليها في الأراضي الزراعية المجاورة أضرمت فيها النيران.

ذكرت مصادر أمنية كردية أن طائرة بدون طيار هاجمت الثلاثاء مطار اربيل في شمال العراق واستهدفت قاعدة أميركية في أرض المطار.

  • كما سقطت ثلاثة صواريخ على قاعدة عين الأسد يوم الاثنين دون وقوع إصابات.

وتنفي إيران دعمها للهجمات على القوات الأميركية في العراق وسوريا ونددت بالضربات الجوية الأميركية على المجموعات المدعومة من قبلها.


 

 

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy