مقتل عنصرين من “تحرير الشام” بهجوم مسلح جنوب إدلب

by editor

قتل عنصران من فصيل هيئة تحرير الشام، صباح اليوم الاثنين 12 تشرين الأول، جراء هجوم نفذه مجهولون على مقر لهم في إدلب.

وأفادت مصادر محلية أن مجهولين هاجموا قبل فجر اليوم مقراً لـ”جيش أبو بكر الصديق” التابع لـ”تحرير الشام” في بلدة “المسطومة” جنوب إدلب مستخدمين أسلحة كاتمة للصوت.

وأوضحت المصادر أن الهجوم أودى بحياة عنصرين كانا نائمين داخل المقر المستهدَف، في حين تمكن منفذو العملية من الفرار دون أن يتم اكتشاف أمرهم أو الاشتباك معهم من قِبل نقاط “تحرير الشام” القريبة من مكان الحادثة.

جدير بالذكر أن هذه الحادثة هي الثانية من نوعها خلال أسبوعين، حيث نفذ مجهولون هجوماً على مبنى فرع الأمن الجنائي التابع لـ”حكومة الإنقاذ” الذراع المدني لـ”هيئة تحرير الشام” في مدينة إدلب صباح التاسع والعشرين من الشهر الماضي.

وقامت مجموعة مؤلفة من ثلاثة أشخاص حينها باستهداف المبنى المذكور والواقع في حي الصناعة في إدلب، بإلقاء القنابل اليدوية عليه وإطلاق النار على بوابته الرئيسية، ما أدى إلى مقتل شخص وإصابة اثنين آخرين، في حين اشتبكت العناصر المكلفة بحراسة المبنى مع منفذي الهجوم وتمكنت من قتل أحدهم ولاذ الآخران بالفرار.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy