مدينة “الباب” تسجل ثان وفاة بسبب “كورونا” .. و”منسقو الاستجابة” يحذر من “انتحار جماعي”

by editor

سجلَّ شمال غربي سوريا، اليوم الأربعاء، حالة وفاة بفيروس “كورونا” تعود لرجل مسن وسط تزايد أعداد الإصابات بالفيروس خلال الفترة القليلة القادمة.

وأعلنت منظمة الدفاع المدني السوري، اليوم، إنها سجلت حالة وفاة ثانية في مدينة الباب شرق حلب لرجل سبعيني.

وتعود حالة الوفاة الأولى في مدينة الباب للطبيب “عدنان الجاسم” من أبناء بلدة موحسن بريف دير الزور

و”الجاسم” يعمل طبيبا للتخدير في مشفى الباب الوطني بريف حلب.

وتزايدت أعداد الإصابات بفيروس “كورنا” خلال اليومين الماضيين، بمحافظة إدلب وريف حلب بشكل ملحوظ، حيث سجلت المنطقة يوم أمس 77 إصابة بالفيروس.

وتأتي زيادة الإصابات بالفيروس شمال غربي سوريا في ظل عدم صدور أية إجراءات للحد من تفشيه وقلة المساعدات الطبية التي تقدمها المنظمات الإنسانية.

وكان قال فريق “منسقو استجابة سوريا” إنه “يجب بذل قصارى جهدنا من أجل تجنب ازدياد عدد حالات الإصابة بصورة عشوائية؛ وإلا فإن المنطقة مقبلة على حالة انتحار جماعي نتيجة غياب الإجراءات الأساسية الصارمة في المنطقة”.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy