مدنيون في ريف دمشق ينهالون بالضرب على عنصر لقوات نظام الأسد

by editor

انهال مجهولون في مدينة دوما بالغوطة الشرقية في ريف دمشق بالضرب على أحد عناصر نظام الأسد بالمنطقة، ذلك بالتزامن مع شن قوات النظام حملة أمنية لاعتقال شبان بحجة تخلفهم عن الخدمة الإلزامية.

وذكرت مصادر محلية أن أشخاصاً مجهولين ضربوا عنصراً للنظام على أحد حواجز بلدة “الريحان” في مدينة دوما، ما أدى إلى توتر الأوضاع بشكل كبير.

وعلى إثر ذلك استقدمت قوات النظام تعزيرات إلى المنطقة، مؤلفة من دوريات تابعة لفرع أمن الدولة في مدينة دوما.

واكتفت تلك التعزيزات بتسيير دوريات في بلدة “الريحان” ومزارعها لعدة ساعات، ثم فرزت عنصرين جديدين للحاجز، قبل أن تعود أدراجها.

وفي ذات السياق شنت قوات النظام حملة دهم واعتقال في مدينة دوما يومي الخميس والجمعة الماضيين، تم على إثرها اعتقال 12 شاباً.

وتشن قوات النظام وأفرع المخابرات حملات أمنية في مدن وبلدات ريف دمشق عامة، والغوطة الشرقية على وجه الخصوص، لاعتقال الشبان وسوقهم إلى التجنيد الإجباري في صفوف قوات الأسد.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy