قصف جوي روسي على البادية السورية لتدمير تحصينات تنظيم الدولة

by editor

شهدت باديتي الرقة ودير الزور شرق سوريا، خلال الأيام القليلة الماضية، قصف جوي روسي مكثف استهدف أنفاق وتحصينات أعدتها خلايا تنظيم الدولة.

وبحسب مراسل فرات بوست، فإن قوات نظام الأسد والروس والميليشيات الإيرانية يتجهزون لشن حملة عسكرية في البادية السورية ضد خلايا التنظيم.

وأضاف المراسل أن انفجارات عنيفة دوت جراء استخدام الطائرات الحربية الروسية صواريخ شديدة الانفجار لتدمير أنفاق وتحصينات أعدتها خلايا التنظيم لمواجهة الحملة العسكرية القادمة.

وذكر أن القصف الجوي الروسي استهدف كل من “جبل البشري” غرب دير الزور ومنطقة “فيضة ابن موينع” و”حميمية” في بادية الميادين وأيضا بادية الرصافة غرب الرقة.

وكان نفذ التنظيم، منذ عدة أيام، هجوم واسع على مواقع قوات نظام الأسد والميليشيات المساندة له بالقرب من “مفرق أثريا” جنوب مدينة الطبقة موقعا قتلى وجرحى في صفوفهم.

ويعمل تنظيم الدولة على تنفيذ هجمات سريعة وخاطفة ضد مواقع قوات نظام الأسد في البادية السورية وغالبا ما يوقع عشرات القتلى والجرحى في صفوفهم.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy