“قسد” تقتل وتعتقل عناصر من “تنظيم الدولة”في مخيم الهول شرق الحسكة

by editor

شهد مخيم الهول للنازحين في شرق الحسكة حادثة هي الأولى من نوعها، عندما تمكنت “قسد” من قتل عنصر تابعين لـ”تنظيم الدولة”، بعد قيام عناصر تابعين للتنظيم بقتل رئيس المجلس السوري في المخيم حمد صالح حديد، وابنه عبد الرحمن، وإصابة ابنه محمد بالظهر، وذلك عقب خروجهم من المسجد الواقع في القطاع الرابع من المخيم.
ووفق المعلومات الواردة لـ”فرات بوست”، فإن المخيم الذي يضم الآلاف من عائلات التنظيم، شهد ملاحقة بعض قاطني المخيم الأشخاص المنفذين لعملية مقنل حديد وابنه، حتى وصولهم إلى القسم الخاص باللاجئين العراقيين، لتعمد “قسد” إلى إخلاء القسم بالكامل ومحاصرة المكان الذي لجأ إليه القتلة الثلاثة والتابعين لـ”تنظيم الدولة”.
بعد ذلك، اندلعت شتباكات عندما عمد أحد عناصر التنظيم إلى إلقاء قنبلة على قوات “قسد” ما أدى أسفر عن مقتل عنصرين من الأخير، بالمقابل قتل عنصران من “تنظيم الدولة”، ينحدر أحدهما من محافظة حلب والآخر من الحسكة، وألقي القبض على الشخص الثالث، وهو عراقي الجنسية.
عقب الحادثة التي شهدت رد فعل إيجابي من قاطني الهول – فيما عدا عائلات التنظيم – شهد المخيم حالة استنفار وحملات تفتيش في القسمين الثاني والثالث الخاص بالعراقيين، والرابع الخاص بالسوريين.
ويرى سكان المخيم، أن عمليات “تنظيم الدولة” والتهديد ربما تخف وتختفي، ويرجحون أن يكون السبب خشية خلايا التنظيم من كشفهم في هذا الوقت، وخاصة مع اعتقال أحد عناصر الخلية.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy