قتلى وجرحى لقوات النظام السوري في ريف اللاذقية

by editor

قتل وجرح عناصر من قوات النظام، أمس الاثنين، جراء إفشال محاولة تسلل لهم من قبل فصائل المعارضة في ريف اللاذقية الشمالي.

وقال مراسل فرات بوست، إن قوات النظام حاولوا التسلل على محور “تلة الحدادة” بريف اللاذقية بعد قصف عنيف استهدف نقاط فصائل المعارضة.

وأضاف المراسل، أن قوات المدفعية في فصيل “الجبهة الوطنية للتحرير” استدرجت المهاجمين إلى أحد المنازل الملغمة لتقوم بتفجيره وإيقاعهم بين قتيل وجريح.

وذكر، أن الجبهة الوطنية استهدفت تجمعات المليشيات الروسية ونقاط انطلاقها وخطوط إمدادها، تزامناً مع قيام مقاتلينا بالتعامل مع العناصر المتقدمة، والتي وقع قسم منها بحقول ألغام تم زرعها مسبقاً” في محور الحدادة .

وأردف، أن قوات النظام نفذت هجوم آخر على نفس المحور بهدف استعادة الجثث إلا أنهم فشلوا بعد تصدي فصائل المعارضة لهم.

وأوضح، أن خسائر المهاجمين من قوات النظام والروس، 20 قتيلا بينهم ضابط برتبة نقيب وآخر ملازم بالإضافة إلى 10 مصابين.

تزامنت محاولات تقدم قوات النظام في ريف اللاذقية مع تحليق وقصف مكثف للطائرات الحربية الروسية على قرى كبينة، والحدادة، والكندة، والبرناص، وتردين، والتفاحية في ريف اللاذقية الشمالي الشرقي ومدينة بنش في ريف إدلب الشمالي.

وتسبب القصف الجوي الذي استهدف مدينة بنش في ريف إدلب الشمالي بمقتل ثلاثة مدنيين بينهم طفل وإصابة آخرين، فضلا عن دمار واسع في ممتلكات المدنيين الخاصة والعامة.

يذكر أن فصائل المعارضة العسكرية تمكنت من إسقاط طائرة استطلاع روسية الصنع لقوات النظام في منطقة تل أعور بالقرب من جسر الشغور في ريف إدلب الغربي، أثناء رصدها لخطوط إمداد الفصائل العسكرية القريبة من المنطقة وإرسال الاحداثيات والأهداف الأرضية لغرفة عمليات قوات النظام.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy