قتلى وجرحى في اقتتال عشائري بريف دير الزور الخاضع لسيطرة “قسد”

by editor

شهدت بلدة الصور في ريف دير الزور الشمالي اليوم الثلاثاء، اقتتالاً عشائرياً راح ضحيته قتلى وجرحى.
وتشير التفاصيل التي أفاد بها مراسلنا، إلى أن خلافاً نشأ بين عائلتين منذ أسبوع بسبب مشاجرة، ليتطور الخلاف اليوم إلى اقتتال نتج عنه مقتل عزوز العكلة وجرح أخيه المنتسب إلى “قسد”، كما قتل خليل الزاهد وهو أيضاَ من عناصر “قسد” وجرح أخيه.
الأحداث لم تتوقف عند هذا الحد، حيث عمد عناصر من حاجز جسر الصور التابع لـ”قسد” وأغلب أفراده من عائلة الكسار – أحد طرفي الاقتتال – إلى فتح النار بشكل عشوائي، ما أدى إلى مقتل مدني وهو أحد النازحين من مدينة الميادين وإصابة 7 آخرين.
أفراد من عائلة الكسار حاولوا كذلك حرق منازل من عائلة الزاهد – الطرف الآخر في الخلاف – لكن تدخل الأهالي حال دون تنفيذهم ذلك، لتتدخل قوات “قسد” بعد ذلك للمرة الأولى وفرضت طوقاً أمنياً، ومنعت حصول مواجهات وسط البلدة، وجرى ترحيل أفراد عائلة أبناء الزاهد من البوعميرة إلى الشدادي.
تأخر “قسد” في فرض الأمن ومنع تطور تدهور الوضع الأمني في المنطقة، لاقى استياء من السكان، ناهيك عن استخدام عناصر من قواتها السلاح ضد المدنيين، وإطلاق النار بشكل عشوائي
يشار إلى أن عناصر الحاجز الذين أطلقوا النار ينحدرون من الكسار عشيرة البكير، وهم أقارب القائد العسكري في “قسد” أحمد الخبيل

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy