بعد اعتراضها لقافلة المهجّرين ..الميليشيات الإيرانية تقتل أربع مدنيين في حلب.

by Euphratespost

قتلت الميلشيات الإيرانية اليوم أربعة مدنيين بعد اعتراضها لقافلة المهجرين عند عقدة الراموسة غرب حلب، كما قامت الميليشيات بأعتقال عدد من المدنيين بينهم سيدة إضافة لسرقة عدد الموبايلات والأجهزة والنقود والذهب، ومن ثم قامت بإعادة المهجرين قبل قليل الى الأحياء المحاصرة.

أكد العائدون أن المليشيات الشيعية الارهابية التابعة لإيران و من ضمنها ميليشيات حزب الله، وقد أوقفت القافلة الثامنة ، المؤلفة من 20 باص و سيارة، والمتجهة الى ريف حلب الغربي وطوقتها وأطقت النار في لهواء وكذلك أطلقت قذائف 23 عند وصولها لعقدة الراموسة غرب حلب.

كما توقفت، ظهر اليوم، عملية إخراج المدنيين والمقاتلين من الأحياء المحاصرة بمدينة حلب باتجاه الريف الغربي الخاضع لسيطرة المعارضة، إثر قطع أهالي بلدتي كفريا والفوعة المتواجدين في حلب طريق الراموسة الذي تسلكه الحافلات، مطالبين بإخراج المصابين من البلدتين اللتين تحاصرها المعارضة بريف إدلب.

وكانت عملية إجلاء المدنيين من أحياء حلب المحاصرة توقفت بعد تلك الحادثة، تزامناً مع خرق قوات النظام للاتفاق وقصفها الأحياء المحاصرة بالمدفعية، إذ تريد الميليشيا الإيرانية إجلاء جرحى من بلدتي كفريا والفوعة بريف إدلب، ضمن اتفاق حلب.

فيما أفاد ناشطون بأن مليشيات أجنبية تقاتل في صفوف القوات النظامية أوقفت قافلة المغادرين واحتجزت نحو 800 شخص كرهائن، وفي المقابل اتهمت وسائل إعلامية تابعة لقوات النظامية بتعمد فصائل المعارضة ايقاف عمليات اجلاء المدنيين من أحياء حلب الشرقية.
والجدير بالذكر بأن أكثر من 500 ألف مدني داخل الأحياء المحاصرة شرقي حلب ينتظرون الخروج باتجاه الريف، ومن المتوقع أن تتواصل عملية الإخلاء في حال استمرارها أكثر من خمسة أيام.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy