في أيام معدودة ..عشرات المدنيين ضحايا المجازر المستمرة في مدن و ريف دير الزور.

by Euphratespost


خاص – فرات بوست
تعرض ريف مدينة دير الزور خلال اليومين الماضيين لجملة من الغارات الجوية للطيران الحربي خلفت ثلاثة مجازر راح ضحيتها عشرات الضحايا جميعهم من المدنيين في (مدينتي الميادين وريفها ومدينة البوكمال) بريف مدينة دير الزور الشرقي.

وفي التفاصيل: أفاد مراسل شبكة “فرات بوست”: إن عشرات الغارات الجوية من قبل طيران مجهول الهوية يرجح ان تكون تابعة للطيران التحالف الدولي جددت اليوم غارتها على بلدة “الطيبة” بريف مدينة الميادين والتي تسببت بارتقاء أربعة مدنيين عقب أداء صلاة الجمعة وإصابة العشرات من المدنيين غالبيتهم من الأطفال، كما ارتقى مدني آخر أثر غارات جوية صباح اليوم على مدينة الميادين.

وأضاف مراسلن: أن الغارات تسببت بإصابة ما لا يقل عن عشرة مدنيين آخرين بينهم عدد من الحالات الحرجة، فيما تزال عمليات البحث عن مفقودين ونقل المصابين إلى النقاط الطبية مستمرة حتى اللحظة.

في حين، شهدت مدينة الميادين ومحيطها تحليق مكثف للطيران الحربي على علو منخفض، مع تنفيذ عدة غارات استهدفت بلدتي “مراط فوقاني وغرانيج”، مما أدى إلى حالة من الخوف والذعر انتابت الأهالي، ما دفعهم إلى النزوح بشكل مستعجل إلى أرياف المدينة وسط أوضاع مأساوية تشهدها المدينة.

وسبقها أيضا مجزرة مروعة بحق أهالي مدينة الميادين، والتي راح ضحيتها 15 شهيداً وعشرات الجرحى جراء غارات مماثلة طالت عدة مواقع سكنية في نهاية شارع الأربعين، كما خلفت الغارات دمار كبير لحق بعدد من المحال التجارية والممتلكات العامة، وقد عرف من الضحايا كل من:
1_سلمان صدام المنفي
2_عبد العزيز صدام المنفي
3_بنت صدام المنفي
4_زوجة صدام المنفي
5_حسان حامد المنفي
6_سلمان حامد المنفي
7_بنت حامد المنفي
8_زوجة محمد الحماده المنفي
9_زوجة عبد حامد المنفي.

كذلك لم تسلم مدينة البوكمال من تلك الحملة الهمجية من قبل الطيران الحربي بكافة أنواعه، فقد تعرضت المدينة قبل يوم أيضا لعدة غارات جوية توزعت داخل المدينة حيث تركزت على الشارع العام قرب مبنى البريد ومدرسة الثورة، والتي أسفرت عن ارتقاء أكثر من 15 مدني بينهم أطفال وقد عرف منهم كل من:
1_مهند المداد
2_حسان الكركز
3_وليد الكركز
4_الطفلة ملاك أمجد الصوفي 4 سنوات
5 _6 _7 _8 _9 :عائلة أبو محمد الديري .

إضافة لإصابة ما لا يقل عن 20 مدني آخرين، بينهم عدد من الحالات الحرجة،ومن المرجح ارتفاع حصيلة الضحايا خلال الساعات القادمة نتيجة لسوء الوضع الصحي بكافة جوانبه، كما تسببت الغارات بدمار كبير لحق بعدد الأبنية السكنية والممتلكات الخاصة والعامة.

يشار إلى أن مدينة دير الزور وريفها تشهد تصعيد عسكري من قبل قوات التحالف الدولي والطيران الحربي الروسي والنظامي، بحجة محاربة الإرهاب المتمثل بتنظيم “داعش” متجاهلين الأف المدنيين الذين أصبحوا ضحية لحملاتهم الهمجية على مدن الريف الشرقي على وجه الخصوص.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy