عودة نشاط “تنظيم الدولة” في مخيم الهول رغم التشديد الأمني.

by editor

شهد مخيم الهول شرقي الحسكة خلال الأيام الماضية عودةً لنشاط خلايا “تنظيم الدولة” بعد غيابٍ لفترة.

حيث أفاد مراسل فرات بوست في مخيم الهول بأن 3 أشخاصٍ قتلوا خلال الثلاثة أيام الماضية على يد مجهولين يعتقد بأنهم من خلايا “التنظيم الدولة”

وأضاف المراسل أن أولى العمليات هذا الأسبوع بدأت يوم الإثنين، حيث قام مجهولون باغتيال الشاب عماد خميس العبدالله 36 عام عراقي الجنسية قرب سوق مخيم الهول في القطاع الأول العراقي.

وذلك بطلقٍ ناري في الرأس وحسب الأهالي فإن المقتول يعمل في بيع الثلج في الصيف، ولديه محل “سوبر ماركت” حالياً وتعرض سابقاً لتهديدٍ بالقتل بسبب التجسس على نساء التنظيم بحسب الأهالي.

وفي صباح يوم الأربعاء عثر الأهالي على جثة السيدة أسماء صالح 34 عام وتنحدر من مدينة منبج مقتولة بمسدس كاتمٍ قرب أحد خزانات المياه في القطاع الرابع السوري.

وأضاف مراسلنا أن ملثمين اقتحموا أحدى خيام القطاع الخامس فجر الخميس وقاموا باغتيال السيدة ضحى اسماعيل سورية الجنسبة 36 عام بمسدس كاتم بعد قيامهم بالاعتداء بالضرب على ابنها ذو ال 13 عام.

من جانبٍ آخر قام مجهولين صباح الأربعاء بإضرام النار بمدرسة تابعة لمنظمة سمارت ضمن القطاع الرابع السوري بمخيم الهول دون وقوع إصابات وحسب أحد موظفي المدرسة فإن السبب يعود لرفض موظفيها دفع إتاوات لخلايا التنظيم.

سمارت جمعية محلية مقرها مدينة القامشلي
تتلقى دعم من المنظمات و وتشرف على نشاطات في الحسكة والقامشلي والرقة ودير الزور.

يذكر أن هذه العمليات حصلت على الرغم من التصعيد الأمني الكبير ل”قسد” وشن حملة مداهمات واعتقالات في قطاعات المخيم والعثور على أسحلة مخبأة في الأرض تستخدم في عمليات الاغتيالات.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy