عناصر ميليشيا يقتحمون مدرسة في العشارة ويعتدون على طالب ومدرس

by editor

اعتقلت دورية من “الأمن العسكري” التابع لنظام الأسد في مدينة العشارة بريف دير الزور الشرقي مجموعة من عناصر ميليشيا “أسود الشرقية”، إحدى ميليشيات الحرس الجمهوري، إثر دخولهم إلى ساحة مدرسة اعدادية وهم مخمورين.
العناصر عمدوا كذلك إلى ضرب أحد الاساتذة وتوجيه كلمات نابية له، واعتدوا على طالب من أبناء مدينة القورية، كما اطلقوا النار في الهواء.
وكادت الحادثة أن تؤدي إلى اشتباك مسلح بين ذوي الطالب وهم من منتسبي المخابرات الجوية في مدينة القورية، وبين عناصر الفصيل لولا تدخل ضباط النظام.
وفي آخر تطورات الحادثة وفق ما أفاد به مراسلنا، أسقطت أسرة الطالب ومدير المدرسة عن حقهم بعد تدخل عبد الستار حميدة مسؤول ميليشيا “أسود الشرقية”.
وبحسب المعلومات الواردة، وجدت في ملفات العناصر شكوى قديمة ضدهم، بعد تعفيشهم 3 منازل (فيلات كبيرة) في بلدة السيال بريف البوكمال، وسرقة محتوياتها بالكامل.
ويعاني سكان المنطقة من تصرفات العناصر التابعين للميلشيات الإيرانية أو الروسية أو للنظام، وتورطهم في عمليات ابتزاز وتعفيش وسرقة.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy