عزل إمرأة داخل مخيم الهول بعد شكوك بإصابة بفيروس كورونا

by editor

عزلت إدارة مخيم “الهول” في ريف الحسكة الشرقي التابعة لـ “قسد”، إحدى السيدات للاشتباه بإصابتها بفيروس “كورونا” وذلك في مركز للحجر الصحي تم إنشاؤه حديثا ضمن المخيم.

وبحسب مصادر خاصة لفرات بوست، فإن السيدة تعيش في القسم السادس من المخيم، وتم اقتيادها للحجر الصحي بعد ظهور أعراض فيروس “كورونا” وإجراء التحاليل اللازمة وعزلها عن الآخرين.

وأضافت المصادر، أن السيدة تعتبر الحالة العاشرة التي يتم الاشتباه بإصابتها بالفيروس وعزلها، حيث أظهرت تحاليل لسيدات من عوائل عناصر تنظيم الدولة على أنها سلبية (غير مصابة).

وأشارت إلى إصابة 4 أشخاص من كادر الهلال الأحمر الكردي التابع لـ “قسد” في المخيم بفيروس “كورونا”.

ونوهت المصادر إلى أن دخول الفيروس إلى المخيم يأتي نتيجة دخول الأطباء وأصحاب صهاريج المياه إليه بشكل دوري أو عبر عناصر “قسد” نفسهم.

وذكرت أن إدارة مخيم الهول فرضت حظر تجوال جزئي على قاطنيه، يبدأ من الساعة الثانية ظهرا وحتى الساعة السادسة صباحا من اليوم التالي.

وكانت أعلنت هيئة الصحة في الإدارة الذاتية، الاثنين، عن ارتفاع عدد الإصابات بفيروس “كورونا” في مناطق سيطرة “قسد” إلى 119 بعد تسجيل 18 إصابة جديدة.

ويعتبر مخيم الهول الواقع جنوب شرقي الحسكة بحوالي 45 كيلو متر من أكبر المخيمات التابعة لـ “قسد” ويقطنه أكثر من 70 ألف نازح ولاجئ من عوائل تنظيم الدولة، معظمهم نساء وأطفال يعانون ظروفا إنسانية صعبة.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy