ضامنة نظام الأسد توقع اتفاقية خفض التصعيد في الغوطة الشرقية.

by Euphratespost


خاص – فرات بوست
ذكرت وزارة الدفاع الروسية بأنها عملت على توقيع اتفاقيات حول آلية عمل خفض التصعيد العسكري في غوطة دمشق الشرقية.

وكان اللواء إيغور كوناشينكوف لدى القوات الروسية الحليفة للنظام قد صرح بأنه سيتم تسيير أول قافلة إنسانية إلى الغوطة الشرقية، كما سيتم العمل على إجلاء أول دفعة من المصابين والجرحى بدء من تاريخ 22 يوليو الحالي، كما ذكرت بأنه تم تحديد قوات فصل ورقابة بالإضافة إلى تحديد صلاحيتها وبحسب “كوناشينكوف” أنه تم الاتفاق على رسم خطوط إيصال المساعدات الإنسانية وممرات عبور المدنيين.

يذكر أن اتفاق خفض التصعيد العسكري في غوطة دمشق الشرقية قد تم التوقيع عليه في القاهرة، وبحسب مصادر روسية قالت أن الاتفاق سيكون كفيلا برسم حدود المنطقة وصلاحيات قوى السيطرة باستثناء جبهة النصرة.

يذكر أن أول اتفاق فعلي لخفض التصعيد العسكري قد تم في عمان بتاريخ 7يوليو الحالي والذي أقره كل من الولايات المتحدة وروسيا والأردن والذي شمل الجانب الجنوبي الغربي لسوريا.

وكانت قد وصلت قوات روسية إلى شمالي محافظة درعا وتمركزت في معسكر السواقة قرب بلدة موثبين وآخرين في القطع العسكرية المحيطة بمدينة الصنمين.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy