داعش يتسجيب لاطماع انصاره المالية وينقل سوق مواشي البوكمال

by Euphratespost


خاص: فرات بوست
بعد إعتراض الأهالي تنظيم داعش يستجيب لعناصره و ينقل الماكف من قرية السيال إلى مطار الحمدان. مايسمى والي ولاية الفرات ينقل الماكف( السوق التجاري) إستجابة لدواعش البوكمال حيث أصدر التنظيم قرارا منذ يومين بنقل السوق التجاري (الماكف) من قرية السيال بريف مدينة البوكمال إلى منطقة الحمدان، (مطار الحمدان). ماكف السيال تم إفتتاحه أثناء معركة تحرير مدينة البوكمال من قوات النظام ، إثر نزوح أهالي المدينة إلى ريف البوكمال حيث قاموا و بمبادرات فردية، حيث يعتبر من أهم الأسواق التجارية بمحافظة ديرالزور. إبان إحتلال تنظيم داعش المنطقة بقي السوق على حاله ،و جرى عدة محاولات لعناصر تنظيم داعش الذين ينحدرون من مدينة البوكمال نقل السوق التجاري (الماكف) إلى مدينة البوكمال من أجل عدة أسباب أهمها الإستفادة ماديا و ليكون الماكف تحت أنظارهم ، مما دفع الأهالي إلى الذهاب إلى ما يسمى والي الفرات و أبدوا إعتراضهم على نقل السوق الذي بدوره إستجاب لمطلب الأهالي، ومع إصرار عناصر التنظيم على نقل السوق أصدر التنظيم قرارا بنقله إلى منطقة الحمدان بعد إقناع الوالي بفوائد هذا القرار و ما يترتب عليه من أموال تصب في بيت مال التنظيم، حيث تم فرض غرامات النظافة و أختام المسلخ التي توزعت على الشكل التالي: غرامة النظافة خمس و عشرون ألف ليرة سورية، غرامة عدم وجود ختم المسلخ على الذبيحة خمسون ألف ليرة سورية، غرامة اللباس الشرعي،غرامة أوقات الصلاة و غيرها ، بالإضافة لمراقبة الأهالي من قبل أمنيين التنظيم الذين يندسون بين الأهالي. لاقى هذا القرار إستياء شعبي من قبل أهالي مدينة البوكمال ريفا و مدينة الذين ليس لهم لاحول و لا وقوة.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy