حزب الاتحاد الديمقراطي ، يفرض سياسة “التكريد” في الحسكة ؟!

by Euphratespost


خاص – فرات بوست
أجبر حزب الاتحاد الديمقراطي PYD المؤسسات التربوية والمدارس في ريف الحسكة الشمالي على إخضاع المعلمين لدورات تعليمية خاصة باللغة الكردية ، وهدد كل من لايلتحق بهذه الدورات بالفصل والمساءلة الأمنية .
وقد بدأت عمليا يوم الثلاثاء 30 /5 /2017 في عامودا، أول أيام التدريب للمدرسين في كافة الاختصاصات (رياضيات – فيزياء – كيمياء – تاريخ – جغرافية …) بهدف إعداد كوادر تدريسية باللغة الكردية في العام الدراسي القادم.
وتعتبر هذه الدورات مرحلة تحضيرية للسنة الدراسية القادمة، فلقد صرحت (هيئة التعليم )التابعة لـ ” الإدارة الذاتية الديمقراطية ” أن العام الدراسي القادم سيتم فيه تدريس المناهج باللغة الكردية للطلاب من الصف الأول حتى الصف التاسع باللغة الكردية .
وتكمن الخطورة في هذه المناهج التدريسية الجديدة أنها ستكون مناهج مؤدلجة بالفكر الأوجلاني الانفصالي البعيد عن الوطنية ، و الذي مازال يزرع الكراهية والعداء بين كل مكونات المنطقة عن طريق فرض أدبيات (حزب الاتحاد الديمقراطي PYD ) الذي لايتورع عن نشر عشرات الصور للقائد الملهم بنظرهم (عبدالله أوجلان) في الكتب المدرسية ، واعتبار يوم ميلاده (4 نيسان ) عطلة رسمية لكل المدارس ، إضافة إلى أن هذه المناهج غير معترف بها من قبل منظمة اليونسكو العالمية التي لاتعترف بأي منهاج أو شهادة إذا لم تكن صادرة من دولة صاحبة سيادة ولها مقعد في الأمم المتحدة، مما سينتج جيلا فاشلا وأميا ، ليس أمامه إلا البطالة و السلاح والتطرف .
الجدير بالذكر أن ردة الفعل عند العديد من الكرد في محافظة الحسكة منذ العام الماضي ، كانت بالهرب خارج مناطق سيطرة وحدات حماية الشعب ؛ بحثا عن مستقبل آمن لأبنائهم ، فعلى الرغم من أنهم يتكلمون باللغة الكردية إلا أن معظمهم لايستطيع الكتابة والقراءة بها ، ويفضل الكتابة باللغة العربية باعتبارها أكثر تعبيرا وانتشارا وعالمية .

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy