تعزيزات عسكرية روسية تصل بادية السخنة

by editor

أرسلت القوات الروسية صباح اليوم السبت، تعزيزات عسكرية من مدينة تدمر إلى بادية السخنة بريف حمص الشرقي.

وذكرت مصادر لـ”فرات بوست”، أن القوات الروسية أرسلت كتيبة كاملة من قواتها برفقة عناصر من ميليشيا الفيلق الخامس، بهدف تثبيت نقاط جديدة ومقرات في بادية السخنة، لمنع تسلل عناصر “تنظيم الدولة” في البادية.

وتأتي هذه الخطوة، عقب إعلان وزارة الدفاع الروسية مقتل أحد جنودها، وإصابة آخرين جراء إنفجار لغم أرضي بآلية عسكرية أثناء جولة استطلاعية بالقرب من حقول توينان شرقي مدينة حمص.

في هذا الإطار، إرسلت الميليشيات الإيرانية تعزيزات إضافية من عناصر ميليشيات “فاطميون” و “زينبيون” و ” حزب الله” اللبناني إلى مناطق عدة من البادية السورية، بهدف تعزيز مقراتها في المنطقة.

من جانب آخر، افتتح “الحرس الثوري” الإيراني، وميليشيا “حركة النجباء” العراقية، باب الأنتساب في صفوفها بريف دير الزور الغربي، بموجب عقود سنوية، وبراتب شهري قدره 60 ألف ليرة.

وتحاول الميليشيات الإيرانية كسب عناصر ميليشيات “الدفاع الوطني” و”لواء القدس”، إلى صفوفها في ظل النزاع الروسي – الإيراني لفرض نفوذهما في دير الزور.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy