تصاعد في عمليات القتل داخل مخيم الهول

by editor

شهد مخيم الهول في ريف الحسكة اليوم الأربعاء عمليات قتل جديدة، استهدفت إحداها عبر ثلاث طلقات اللاجئ العراقي بشار وليد خالد (40عاماً)، القاطن في المخيم الخاص باللاجئين العراقيين، كما تزامنت هذه الجريمة مع عملية قتل أخرى راح ضحيتها الشاب العراقي أحمد علي جاسم (18 عاماً).
ومن خلال هاتين الجريمتين، ارتفع عدد عمليات القتل المنفذة داخل المخيم خلال أيام إلى 4، وقتل خلالها العراقي يونس كاظم حسين (23 عاماً) على يد مجهولين بعد استهدافه بأربع طلقات نارية.
يشار إلى أن الجمعة الماضي شهد قيام عدد من عناصر “تنظيم الدولة” باقتحام خيمة السيدة سعاد ام فراس (50 عاماً) المنحدرة من مدينة الرقة، وأطلقوا عليها عدة رصاصات أدت إلى مقتلها فوراً.
و يشهد مخيم الهول منذ بداية العام الجاري توتراً متصاعداً في عمليات القتل طالت نازحين سوريين ولاجئين عراقيين، إضافة إلى عناصر تابعين لـ”قسد”، فيما تشير أصابع الاتهام إلى جهاز الحسبة التابع للتنظيم.
ويمثل العراقيون (30 ألف نسمة) النسبة الأكبر من سكان المخيم، خاصة مع تناقص أعداد السوريين نتيجة الخروج من المخيم عبر نظام الكفالات من شيوخ العشائر، الذي لا يشمل اللاجئين وأفراد عائلات “تنظيم الدولة” من العراقيين.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy