تراجع ملحوظ في الحوالات المالية الواردة إلى مخيم الهول

by editor

يشهد مخيم الهول بريف الحسكة تراجعاً كبيراً في نشاط الحوالات المالية عن طريق المكاتب، تزامناً مع الحملة الأمنية الأخيرة التي طالت أصحاب مكاتب الحوالات المالية وأبرزهم صاحب مكتب الفاروق.
وبحسب مصدر من داخل المخيم، فإن تحذيرات أطلقتها نساء من عائلات “تنظيم الدولة”، محورها عدم تلقي مبالغ مالية في الفترة الحالية، حتى وإن كانت صغيرة.
من جانب آخر، اشتكت نساء التنظيم السوريات والعراقيات من قلة الحوالات الواردة إليهن من حملات التبرعات، والتفرقة المتبعة من حيث اخراجهن من المخيم.
وفي هذا الإطار، كان من أبرز عمليات التهريب مؤخراً، تهريب “مهاجرة” بمبلغ يصل إلى 20 ألف دولار، واستطاعت الحصول على المبلغ بسهولة، في حين لا يتجاوز المبلغ المخصص لتهريب المرأة السورية أو العراقية الـ1000 دولار، وهناك صعوبة في تأمينه عادة .
من جانب آخر، أعلنت حملة “نصرة العفيفات” التي أطلقها مناصرو التنظيم التمكن من تهريب 3 نساء مهاجرات من مخيم الهول، وايصالهن إلى محافظة إدلب، وذلك عن طريق أموال التبرعات.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy