بعد غياب أكثر من عام.. المروحيات الروسية تعود إلى سماء البوكمال

by editor

#خاص #فرات_بوست
بدأت الميليشيات التابعة لروسيا في دير الزور بتجهيز قوات عسكرية وسلاح وآليات، استعداداً لحملة عسكرية واسعة النطاق في بادية البوكمال وريفها.
وتشارك في الحملة كل من قوات الفرقة 17 من قوات النظام، إضافة إلى الميليشيات الإيرانية والعراقية المتواجدة في المنطقة.
كما سيشارك في هذه الحملة، قوات من ميليشيات “لواء القدس” الفلسطيني و”الدفاع الوطني” و”أسود الشرقية” التابعة للواء معين خضور قائد الفرقة الـ17.
مصادر خاصة لـ”فرات بوست” قالت إن الحملة لن تكون بحماية الطيران المروحي الروسي الذي سوف يعود إلى أجواء البوكمال وريفها، بعد غياب أكثر من عام، عقب رفضه حماية ميليشيات طهران.
ويأتي قرار الحملة بعد اجتماعات عقدها بين قادة روس وقادة عسكريين إيرانيين وقادة من ميليشيات قوات النظام في مطار دير الزور، مثل الحج مهدي والحج أمير عباس مسؤول الدفاع في “الحرس الثوري” الإيراني، واللواء معين خضور القائد الأمني والعسكري في دير الزور، وذلك لمساندة الميليشيات الإيرانية في بادية البوكمال.
يذكر أن روسيا ليس لها تواجد في البوكمال وريفها، باستثناء نقاط لميليشيا “لواء القدس” و”لواء قاطرجي” والمقربين من روسيا.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy