بسبب الفيسبوك .. مقتل شابة ووالدتها على يد ابن عمها بمخيمات إدلب

by editor

أقدم شاب في مخيم “إحساس 2” بمنطقة “اطمة” شمال إدلب، على قتل ابنة عمه ووالدتها بعد مشاهدته لصورتها على تطبيق التواصل الاجتماعي فيسبوك.

وقالت مصادر خاصة لفرات بوست، إن الشاب شاهد صورة ابنة عمه من آل “السرحان” البالغة من العمر 22 عاما، على الفيسبوك ليهرع على الفور إلى مكان خيمتهم في المخيم المذكور.

وأضافت أن والدة الشابة حاولت عدم السماح للشاب بالقصاص من ابنتها ليقوم على إثرها بإطلاق الرصاص بمسدسه وقتل الابنة ووالدتها.

وتنحدر العائلة من بلدة “حيالين” في منطقة “سهل الغاب” بريف حماة الغربي، ولم يعرف حتى اللحظة تفاصيل انتشار صورة الشابة على الفيسبوك.

فيما قالت مصادر أخرى إن صورة الشابة تم نشرها على الفيسبوك عن طريق الخطأ، ليقوم المدعو “زينو محاميد” بنشرها على صفحاته في وسائل التواصل الاجتماعي، وحذفها لاحقاً.

و”محاميد” لديه قناة على التلغرام يوجد فيها حوالي 16 ألف متابع ويقوم بنشر ما يسمى بـ “فضائح فصائل المعارضة” في الشمال السوري.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy