بريطانيا : نظام الأسد وروسيا مسؤولان عن المأساة الإنسانية في إدلب

by editor

 

حمّلت بريطانيا، نظام الأسد مسؤولية استهداف المستشفيات والمدارس بالقصف وسقوط عدد من القتلى والجرحى الأبرياء في محافظة إدلب شمالي سوريا.

 

وقال وزير شؤون الشرق الأوسط بوزارة الخارجية البريطانية جيمس كليفرلي، الأربعاء: إن “تقرير للجنة تحقيق تابعة للأمم المتحدة بخصوص سوريا رأى أنه من المرجح جدًا استهداف نظام بشار الأسد الوحشي وداعميه المستشفيات والمدارس بالقصف عمدًا”.

وأضاف “وقتلوا وأصابوا سوريين أبرياء بمحافظة إدلب، ونحن نجدد تحميل نظام الأسد وداعميه مسؤولية تلك الأفعال الشنيعة”.


  

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy