انخفاض في عمليات “تنظيم الدولة” بمناطق سيطرة “قسد”.. 4 أسباب وراء ذلك

by editor

تشهد مناطق سيطرة “قسد” شمال وشرق سورية مؤخراً، انخفاضاً في وتيرة عمليات خلايا “تنظيم الدولة”، سواء كانت اغتيالات أو هجمات على النقاط العسكرية والأمنية.

ويرجح عدد من الأهالي في مناطق “قسد”، أن يكون أسباب انخفاض وتيرة عمليات الخلايا، هو تزايد عمليات التحالف الدولي الأخيرة لا سيما في دير الزور.

ومن الأسباب كذلك، حرص التنظيم خلال الفترة القليلة الماضية، على التشدد في حماية عناصره وخلاياه خوفاً عليهم من أي ملاحقات.

يشار في هذا المجال، إلى أن انخفاض عمليات التنظيم وفق مصدر مقرب منه، يرافقه دراسة خلاياه الأمنية لمقرات “قسد” وتحركات عناصره، ومدى الحماية الموفرة لها، بهدف شن هجمات ضدها.

ووفق المصدر ذاته، فإن هناك أمور داخلية متعلقة ب”تنظيم الدولة” في مناطق “قسد”، أسهمت في انخفاض عملياته، كاستبدال العناصر ما بين الأرياف الغربية والشرقية والشمالية والبادية، وتجنيد عناصر جدد غير ملفتين للأنظار أيضاً.

كما عززت “قسد” مؤخراً، من انتشار حواجزها في المناطق التي تشهد عمليات مكثفة لخلايا التنظيم.

ومن جانب آخر، ازداد نشاط “تنظيم الدولة” ضد قوات النظام ومليشيات إيران في البادية الشامية، موقعاً عشرات القتلى والجرحى في صفوفهم.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy