النظام يمهل عائلات في دير الزور حتى نهاية الشهر الجاري لنقل رفات أبنائها من حدائق المدينة

by editor

امهلت مديرة الأوقاف التابعة لنظام الأسد في دير الزور، العائلات التي يوجد قبر لأحد أبنائها في حدائق المدينة حتى نهاية الشهر الجاري من إجل إخراج الرفات ونقلها.

وأفاد مراسلنا اليوم الخميس، بأن قرار المديرية الجديد، هدد بانتشال رفات من لا يلتزمه ذويه بنقله خلال المدة المحددة، لدفنها في مقابر جماعية، وحدد كل من حديقتي النصارى والمساكن كأولوية في هذا المجال.

وتحتوي حدائق مدينة دير الزور المئات من القبور التي ضمت متوفين وشهداء دفنوا فيها خلال السنوات الماضية، وأغلبهم قُتل على يد نظام الأسد في سنوات القصف والحصار التي شهدتها أحياء المدينة في السنوات الماضية.

ويعاني أبناء المدينة من صعوبات في نقل رفات أبنائهم من حيث الحصول على الموافقة الأمنية، وإمكانية التعرض للتحقيق والاعتقال لمن يرغب بالحصول عليها، إضافة إلى التكلفة المادية العالية، التي ارتفعت مؤخراً إلى 60 ألف ليرة بعد أن كانت لا تتجاوز الـ25 ألف ليرة.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy