الكشف عن تفاصيل لقاء سري بين “بشار الأسد” وصحفيين مواليين

by editor

كشفت صحيفة “نيويورك تايمز” عن تفاصيل لقاء سري أجراه رأس النظام في سوريا “بشار الأسد” مع عدد من الصحفيين الموالين له، لمناقشة الأوضاع في مناطق سيطرته.

وقالت الصحيفة إن الصحفيون وجهوا أسئلة لـ “بشار الأسد” عن النقص الكبير في الخبز والوقود والانهيار الاقتصادي وتدهور سعر صرف الليرة السورية والارتفاع الكبير في الأسعار، لكنه أجاب فقط بالقول “أعلم ، أنا أعرف”.

وأوضحت أن “بشار الأسد” لم يتخذ أي خطوات ملموسة لوقف الأزمة، واكتفى بتوجيه أمر للقنوات الفضائية التابعة له، لإيقاف برامج الطبخ، “حتى لا تدفع السوريين إلى السخرية من صور طعام بعيد المنال”.

وأشارت إلى أن من روسيا وإيران تعانيان من مشكلات اقتصادية خاصة بهما، مضيفة أنهما “لا تستطيعان سوى تقديم القليل من المساعدة” للنظام.

ولفتت إلى أن الأسد “غارق في المشكلات الاقتصادية”، معتبرة أن التهديد الأكبر الذي يواجهه، ليس المعارضة أو القوى الأجنبية، بل “الأزمة الاقتصادية الطاحنة”.

وخلصت الصحيفة إلى أن اللقاء غير المعلن لـ “بشار الأسد” مع الصحفيين أظهر بشكل واضح أن “الأسد” منفصل عن المخاوف الحقيقية للسوريين، وعاجز عن فعل أي شيء حيالها.

وتشهد مناطق سيطرة النظام أزمات كبيرة، تتمثل في انهيار الليرة السورية ووصول سعر صرفها إلى 3500 أمام الدولار، فضلاً عن نقص الغاز والخبز والمحروقات وقلة فرص العمل.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy