الشرطة العسكرية في عفرين تعتدي على امرأة أمام زوجها

by editor

اعتدى حاجز مشترك للشرطة العسكرية والمدنية في مدينة عفرين شمال حلب، الخميس 12 تشرين الثاني، على امرأة أمام زوجها.

وبحسب مصادر محلية، فإن حاجز مشترك يتبع للشرطة العسكرية والمدنية اعتدى بالضرب على امرأة وهي مهجرة من مدينة حلب بعد رفضها لطلب الحاجز تفتيش هاتفها الشخصي.

ونقلت المصادر قول زوج المرأة المعتدى عليها “توقفت للتفتيش أنا وزوجتي على الحاجز العسكري المتمركز على بوابة مدينة عفرين، حيث طلب مني أحد عناصر الحاجز بأن أرسل زوجتي للقسم النسائي من الحاجز بهدف تفتيشها هي أيضًا”

وتابع “ذهبت زوجتي للتفتيش، حيث طلبت منها الشرطية تفتيش حقيبتها وهاتف محمول كان بحوزتها، إلا أن زوجتي رفضت طلبها بدعوى وجود صور شخصية خاصة في الهاتف”.

وأوضح الزوج بأن ملاسنة كلامية حصلت بين زوجته والشرطية، لتقوم الأخيرة بضربها وتفتيش هاتفها والتهكم على الصور الخاصة بطريقة مذلة، واحتجازها لمدة نصف ساعة قبل إطلاق سراحها.

وتخضع مدينة عفرين على الحدود السورية – التركية، منذ شهر آذار 2018، لسيطرة الجيش الوطني السوري

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy