الرقة.. مقتل رعاة أغنام في البادية وأصابع الاتهام تُشير إلى ميليشيات إيران

by editor

حصلت “فرات بوست” على معلومات جديدة، حول حادثة مقتل رعاة أغنام في بادية الرصافة الخاضعة لقوات نظام الأسد وميليشيات إيران، قبل أيام.
وقال مصدر خاص لـ”فرات بوست”، إن مسلحين مجهولين يستقلون سيارتين مزودتين برشاشات أرضية، هاجموا مجموعة من رعاة الأغنام في البادية الواقعة جنوب الرقة.
وأسفر الهجوم، عن مقتل محمد الرجب الصايل الخميسي، وثلجي العبيد الشلال الخميسي، وهما من أبناء عشيرة البوخميس في الرقة، كما سُرقت أغنامهم التي يتجاوز عددها الـ50.
ووجه سكان من المنطقة وأقارب الضحايا، أصابع الاتهام إلى ميليشيات “الحرس الثوري” الإيراني، وإلى “حزب الله”العراقي، لانتشار عناصرهم بشكل مكثف بالقرب مكان الحادثة.
كما يتواجد في المنطقة عناصر “الفيلق الخامس” المدعومين من الروس بشكل مباشر، ما يعني استبعاد وقوف خلايا “تنظيم الدولة” وراء العملية.
ما يجدر ذكره، أنَّ رعاة المواشي وجامعي الكمأة باتوا في الآونة الأخيرة، هدفاً لقوات النظام والميليشيات الإيرانية المتواجدة بمناطق البادية، وضحايا لمخلفات الحرب التي تتعمد القوات والميليشيات المذكورة إهمالها.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy