الحر يعيد السيطرة على حاجز الرباعي والتنظيم يعتقل مجموعة من عناصره بتهمة العمالة.

by Euphratespost

استطاعت فصائل الجيش السوري الحر استعادة السيطرة على حاجز الرباعي بريف درعا الغربي بعد محاولات من جيش خالد بن الوليد المبايع لتنظيم داعش فرض السيطرة على ذات الحاجز، إلا أن محاولات التمكين من قبل الأخير لم تستمر.

وأوضح مراسل فرات بوست أن جيش خالد بن الوليد شن هجوماً على الحاجز الرباعي الفاصل بين المنطقة المحررة والجانب المسيطر عليه من قبل التنظيم وقد تقدم الأخير على الحاجز والاستمرار في محاولات للسيطرة عليه، إلا أن كتائب الجيش السوري الحر استطاعت التقدم على الرباعي وتثبيت النقاط لصالحه، ولا تزال الاشتباكات مستمرة بين الطرفين.

فيما أوضح تجمع أحرار حوران عن مصادر ميدانية بقيام التنظيم باعتقال مجموعة من العناصر التابعين لهم بتهمة التعامل مع الجيش السوري الحر وتسهيل مرور السلاح والذخيرة إلى المنطقة المحررة، موضحاً أن عدد المعتقلين 5 منهم أحمد المختار والذي كان قد تسلم أميراً المستودعات ذات السلاح الثقيل وغيرهم من عناصر الحسبة والمكتب والدعوي.

وذكر تجمع أحرار حوران أن عملية الكشف عن عمليات التهريب بعد خلافات على المبالغ المالية بين الأطراف المسؤولة عن عمليات إدخال الذخائر، ما أدى لقيام أحد عناصر التنظيم بإبلاغ الحسبة والقبض عليهم.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy