الحر يؤمن انشقاق أحد العناصر التابعين لجيش خالد بن الوليد.

by Euphratespost

تمكنت غرفة عمليات صد البغاة المشرفة على الشأن العسكري في ريف درعا الغربي ضد جيش خالد بن الوليد بمنطقة حوض اليرموك من العمل على تأمين انشقاق أحد العناصر التابعين للتنظيم وانضمامه لصفوف الجيش السوري الحر.

وأفاد مراسل فرات بوست أن عمليات صد البغاة قامت بتأمين انشقاق (محمد بشير مطلق) من بلدة الجيزة بريف درعا الشرقي من صفوف التنظيم وذلك بعد مراقبة تامة للعنصر المنشق تفادياً للمخاطر والحفاظ على سلامة عناصر الجيش الحر الذين تسلموا المطلق من حدوث عملية مفاجئة.

وذكر محمد مطلق في فيديو مصور نشرته عمليات صد البغاة أن عملية الانشقاق كانت في البداية عن طريق التنسيق مع أحد أعضاء صد البغاة وتم الاتفاق على عملية وآلية الانشقاق، حيث تمت آنذاك من خلال ترك نقطة الرابط بين سحم الجولان وجلين والتوجه نحو أماكن رباط الجيش السوري الحر، موجهاً رسالة لجيش خالد بالكف عن أعمالمهم ضد الجيش السوري الحر التي يظنون أنها على حق.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy